حكم وامثال

حكم عن الجهاد , اقوال واقتباسات عن الجهاد

حكم عن الجهاد

إن الجهاد هو أن يقوم الإنسان ببذل الجهد حتى يتمكن من الوصول إلى ما يرغب به، ويوجد للجهاد العديد من الأنواع المختلفة فيوجد جهاد لطلب العلم؛ هذا النوع من الجهاد الذي يجعل الانسان يبذل كل ما في وسعه حتى يتمكن من الوصول إلى ما الهدف الذي يسعى به، والجهاد من أجل العمل؛ هذا النوع من الجهاد الذي يدفع الإنسان بذل أقسى ما في وسعه حتى يتمكن من حقيق النجاح في العمل وأن يرتقى بنفسه، والجهاد من أجل الدعوة إلى الله؛ ويعتبر هذا النوع من أرقى أنواع الجهاد حيث أن يدفع الانسان إلى نشر الدعوة بين الناس ومساعدتهم على التقرب إلى الله.

أساسُ الشُّكر التَّقوى و ملاك التقوى : الجهاد في سبيل الله ! جهاد النفس بكفّها عن الآثام و ردعها عن الشَّهوات و جهادُ العدوّ بفعهِ عن بلاد الإسلام

— علي أحمد باكثير

فـفي الجهاد الضمان الوحيد و الأكيد لكي يكون لهذه الأمة جنة في الدنياو جنة في الآخرة .. وفي هذا الجهاد رهبانية هذه الأمة وتدينها وتدريبها . تتقرب به إلى اللهوأيضاً سياحتها التى تجدد بها حيوية النفس وطاقات الإبداع !

— محمد عمارة

كلما قرأت كلمة الجهاد في القرآن فلا يذهب بالك فقط لجهاد الحرب فجهاد النفس أكبر واعظم وهو داخل في معنى آيات الجهاد في سبيل الله فجهاد النفس جهاد في سبيل الله وإياك العناد فإنه مهلك!

— احمد الشقيري

قد يبطئ النصر لأن بنية الأمة المؤمنة لم تنضج بعد نضجها، ولم يتم بعد تمامها، ولم تحشد بعد طاقاتها، ولم تتحفز كل خلية وتتجمع لتعرف أقصى المذخور فيها من قوى واستعدادات. فلو نالت النصر حينئذ لفقدته وشيكاً لعدم قدرتها على حمايته طويلاً! قد يبطئ النصر حتى تبذل الأمة المؤمنة آخر ما في طوقها من قوة، وآخر ما تملكه من رصيد، فلا تستبقي عزيزاً ولا غالياً، لا تبذله هيناً رخيصاً في سبيل الله. قد يبطئ النصر حتى تجرب الأمة المؤمنة آخر قواها، فتدرك أن هذه القوى وحدها بدون سند من الله لا تكفل النصر. إنما يتنزل النصر من عند الله عندما تبذل آخر ما في طوقها ثم تكل الأمر بعدها إلى الله. قد يبطئ النصر لتزيد الأمة المؤمنة صلتها بالله، وهي تعاني وتتألم وتبذل،ولا تجد لها سنداًإلا الله، ولا متوجهاً إلا إليه وحده في الضراء. وهذه الصلة هي الضمانة الأولى لاستقامتهاعلى النهج بعد النصر عندما يأذن به الله. فلا تطغى ولا تنحرف عن الحق والعدل والخير الذي نصرها به الله. قد يبطئ النصر لأن الأمة المؤمنة لم تتجرد بعد في كفاحها وبذلها وتضحياتها لله ولدعوته فهي تقاتل لمغنم تحققه، أو تقاتل حمية لذاتها، أو تقاتل شجاعة أمام أعدائها. والله يريد أن يكون الجهاد له وحده وفي سبيله، بريئاً من المشاعر الأخرى التي تلابسه. وقد سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم الرجل يقاتل حمية والرجل يقاتل شجاعة والرجل يقاتل ليرى،فأيها في سبيل الله ؟ فقال:« من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله ». قد يبطئ النصر لأن في الشر الذي تكافحه الأمة المؤمنة بقية من خير، يريد الله أن يجرد الشر منها ليتمحض خالصاً، ويذهب وحده هالكاً، لا تتلبس به ذرة من خير تذهب في الغمار! قد يبطئ النصر لأن الباطل الذي تحاربه الأمة المؤمنة لم ينكشف زيفه للناس تماماً. فلو غلبه المؤمنون حينئذ فقد يجد له أنصاراً من المخدوعين فيه، لم يقتنعوا بعد بفساده وضرورة زواله، فتظل له جذور في نفوس الأبرياء الذين لم تنكشف لهم الحقيقة. فيشاء الله أن يبقى الباطل حتى يتكشف عارياً للناس، ويذهب غير مأسوف عليه من ذي بقية! قد يبطئ النصر لأن البيئة لا تصلح بعدُ لاستقبال الحق والخير والعدل الذي تمثله الأمة المؤمنة. فلو انتصرت حينئذ للقيت معارضة من البيئة لا يستقر لها معها قرار. فيظل الصراع قائماً حتى تتهيأ النفوس من حوله لاستقبال الحق الظافر، ولاستبقائه! من أجل هذا كله، ومن أجل غيره مما يعلمه الله قد يبطئ النصر، فتتضاعف التضحيات ، وتتضاعف الآلام. مع دفاع الله عن الذين آمنوا وتحقيق النصر لهم في النهاية.

— سيد قطب

نحن على استعداد تام لتحمل نتائج عملنا أياً كانت، لا نلقي التبعة على غيرنا، و لا نتمسح بسوانا، و نحن نعلم أن ما عند الله خير و أبقى، و أن الفناء في الحق هو عين البقاء، و أنه لا دعوة بغير جهاد، و لا جهاد بغير اضطهاد، و عندئذ تدنو ساعة النصر و يحين وقت الفوز، و يحق قول الملك الحق المبين: (حتى إذا استيأس الرسل و ظنوا أنهم قد كذبوا جاءهم نصرنا فنجي من نشاء و لا يرد بأسنا عن القوم المجرمين.)

— حسن البنا

و قضى المسلم عمره قائمًا إلى جوار الكعبة، ذاهلاً عما يتطلبه مستقبل الإسلام من جهاد علمى واقتصادى وعسكرى، ما أغناه ذلك شيئًا عند الله.. إن بناء المصانع يعدل بناء المساجد

— محمد الغزالي

القرآن لا يدركه حق ادراكه من يعيش خالي البال من مكابدة الجهد و الجهاد لاستئناف حياة اسلامية حقيقية

— سيد قطب

الجهاد باب من ابواب الجنة

— الإمام علي بن أبي طالب (رض)

«أفضل الجهاد كلمة حق أمام سلطن جائر

— معروف الرصافي

إن العالم لا يمكن أن يصل إلى السعادة إلا على قنطرة من جهاد ومتاعب يقدمها الشباب المسلم

— أبو الحسن الندوي علي

فقل للبائعين :دعوا بلادي و أخلوا دون أقصاي السبيلا سيأتي جيل تحرير أبي يحقق بالجهاد المستحيلا

— أيمن العتوم

لم يحدث أن حاسة الأخلاق حفزت الأمم إلى الجهاد كما تحفزها الحاسة الدينية

— عباس محمود العقاد

أمـاه لا تجزعـي فالحـافـظ الله إنا سلكنا طريقًا قـد خبرنـاه
على …حفافيـه يـا أمــاه مرقدنا ومـن جماجمنا ترسـو زواياه
أمـاه هذا طريـق الحق فابتهجـي بسلـم بـاع للرحمـن دنياه
هزأت بالأرض والشيطان يعرضهـا في زيفها ببريـق الـذل حلاه
عشـقت موكب رسْل الله فانطلقت روحي تحوم في آفـاق رؤيـاه
لا راحـة دون تحليـق بسـاحتهم ولا هنـاءَ لقلبـي دون مغناه

— عمر المختار

س : لماذ حاربت بشدة متواصلة الحكومة الفاشيستية ؟
ج : لأن ديني يأمرني بذلك.
س : هل كنت تأمل في يوم من الأيام أن تطردنا من برقة بإمكانياتك الضئيلة و عددك القليل ؟
ج : لا كان هذا مستحيلاً.
س : إذا ما الذي كان في اعتقادك الوصول إليه؟
ج : لا شيء إلا طردكم من بلادي لأنكم مغتصبون ، أما الحرب فهي فرض علينا ، و ما النصر إلا من عند الله .

— عمر المختار

اننا نقاتل لأن علينا أن نقاتل في سبيل ديننا وحريتنا حتى نطرد الغزاة أو نموت نحن وليس لنا أن نختار غير ذلك انا لله وانا اليه راجعون

— عمر المختار

إن الجهاد في سبيل الله بيعة معقودة بعنق كل مؤمن… كل مؤمن على الإطلاق منذ كانت الرسل ، ومنذ كان دين الله.. إنها السنة الجارية التي لا تستقيم الحياة بدونها ولا تصلح الحياة بتركها

— سيد قطب

قليل هم الذين يحملون المبادىء وقليل من هذا القليل الذين ينفرون من الدنيا من اجل تبليغ هذه المبادىء وقليل من هذه الصفوة الذين يقدمون أرواحهم ودمائهم من اجل نصرة هذه المبادىء والقيم فهم قليل من قليل من قليل.

— سيد قطب

مجد الأمم لا يبنى إلا على رؤوس الشهداء

— عبد الغني العريسي

للحصول على اللوزة ينبغي كسر النواة

— بلوطس

لا أحد يكسب المجد و هو على فراش من ريش

— مثل تركي

قفْ دونَ رأيكَ في الحياةِ مجاهداً … إِن الحياةَ عقيدةٌ وجهادُ

— شاعر

جاهدْ عدوَّكَ ما استطَعْتَ جهادَهُ … أما أخاك فما استطعْتَ فسالمِ

— خليل مطران

أشدُ الجهادِ جهادُ الهوى … وما كرَّمَ المرءَ إِلا التقى

— أبو العتاهية

الإصلاح يسبق الجهاد دوما

— طارق السويدان

الجهاد بحاجة إلى المال، والرجال بحاجة للجهاد

— عبد الله عزام

المُنطلَق من الإيمان دائما وأبدا. الطريق واحد في الأول ثم ينقسم بلا مفر إلى اتجاهين: أحدهما يؤدي إلى الحب والفناء والآخر إلى الجهاد. أما أهل الفناء فيخلّصون أنفسهم وأما أهل الجهاد فيخلّصون العباد.

— نجيب محفوظ

إن ميدان القول غير ميدان الخيال ، وميدان العمل غير ميدان القول ، وميدان الجهاد غير ميدان العمل ، وميدان الجهاد الحق غير ميدان الجهاد الخاطئ .

— حسن البنا

بقدر سمو الدعوة و سعة أفقها تكون عظمة الجهاد في سبيلها، و ضخامة الثمن الذي يطلب لتأييدها، و جزالة الثواب للعاملين.

— حسن البنا

سيري أيتها الامه ولا تقفي في الطريق أبداً…سيري الى حيث تجدين الرحمه جزاء والحريه رداء …سيري فان لك أسوه حسنه بكل شعب أراد الحياه …سيري فإن في الجهاد لذه غريبه دونها أى لذه في الوجود..سيري ولا تتخلفي في الطريق ولا تقولي أبدا قد طال الانتظار

— أحمد بهاء الدين

علم الرعيل الأول من صفوة المسلمين أن في الجهاد فضلا لا يُضاهى، وخيرًا لا يتناهى، وأيقنوا أن الجنة تحت ظلال السيوف، وأن الري الأعظم في شرب كئوس الحتوف، فشمروا للجهاد عن ساق الاجتهاد، ونفروا إلى ذوي الكفر والعناد من شتى أصناف العباد، وجهزوا الجيوش والسرايا، وبذلوا في سبيل الله العطايا

— محمد إسماعيل المقدم

على لسان الشيخ أحمد ياسين .. والله انت عارف ، أنا انسان عشت حياتي أملي واحد ، أملي يرضى الله عني ، ورضاه لا يكتسب إلا بطاعته، وطاعة الله تتمثل في الجهاد من أجل إعلاء كلمة الله في الأرض

— أحمد منصور

فلقد وهبتُ رُوحي لربّي موحِّداً/ قاصداً الجهاد والشهادة مسلحاً ’ فأنا بحُبّ كتائب القسام متيمٌ / وبعشق فلسطين والقدس مغرمٌ ’ فأوصِلْني لدرب المُقَاومَة قوياً/ فأنا بالشهادة وبجنة الخلد مبشراً !

— عبد الله غالب البرغوثي

كفي عن الهراء، إذا لاذ الجميع بالفرار فلمن تكون الديار؟ وكيف نقابل الله وقد تقاعسنا عن الجهاد في سبيله؟

— نجيب الكيلاني

ما زال الاسلام غريباً…ولسنا سبب غربته …ولكنه تاريخه الطويل من فقدان الطريق …وترك الجهاد …و ألتباس الاعداء …

— محمد المنسي قنديل

نعم…اشعر الان ان خير علاج للنفس هو الجهاد في سبيل الله وقول كلمة الحق..الان فقط اشعر اني حر من قاذورات نفسي

— عمرو عبد العزيز

والأمة التي تستثقل أعباء الكفاحو تتضايق من مطالب الجهاد إنما تحفر لنفسها قبرهاوتكتب على بنيها ذلاً لا ينتهي آخر الدهر !

— محمد الغزالي

وأنت تعجب حين ترى كثيرين يسألون الشيوخ عن الجهاد: فإن قيل فرض عين سافروا إلى مواقعه. وإن قيل غير ذلك بقوا عاطلين بين اليأس والكسل، لا تَفَقّه في الدين، ولا تعليم، ولا دعوة، ولا جمع مال، ولا أمر بالمعروف، ولا نهي عن المنكر، وهذه مأساة في واقعنا التربوي.

— سفر الحوالي

ولكن العجيب حقا من شيوعى أو ((ثوري)) يستنكر ((الجهاد)) !! فهو يبيح لنفسه أن يؤمن بالثورة العالمية، ويقدس غيفار لأنه لم يعترف بحدود ولا وطن وذهب يهدى شعب فنزويلا إلى ((الحق)) الذى جاء به ماركس! ولكنه يأبى علينا أن نجاهد من أجل اعلاء كلمة الله!

— محمد جلال كشك

ومن ثم فلا طريق لنصرة الحق وغلبة الخير إلا الجهاد المضنى لجعل عادة حسنة تغلب عادة رديئةً ! وتقليد صالح يغلب تقليداً فاسداً ! وتيار نقى يغلب تياراً ملوثاً

— محمد الغزالي

ويحك!! إنما يكون الجهاد بين الأمثال، و لذلك مُنٍع من قتل النساء و الصبيان، فأي قدر للدنيا حتى يحتاج قلبك إلى محاربة لها؟! أما علمت أن شهواتها جيفٌ ملقاة؟! أفيحسن ببازي الملك أن يطير عن كفه إلى ميتة؟!

— ابن الجوزي

يا من أمرهم دينهم بالجهاد حتى يفتحوا العالم ، ويهدوا البشر إلى دينهم ، فقعدوا حتى فتح العدو بلادهم ، وفتنهم عن دينهم! يامن حكم أجدادهم بالحق أقطار الأرض ، وحُكموا هم بالباطل فى ديارهم وأوطانهم! يامن باع أجدادهم نفوسهم من الله بأن لهم الجنة ، وباعوا هم الجنة بأطماع نفوس صغيرة ، ولذائذ حياة ذليلة! يا أيها الناس: مالكم نسيتم دينكم ، وتركتم عزتكم ، وقعدتم عن نصر الله فلم ينصركم ، وحسبتم أن العزة للمشركين ، وقد جعل الله العزة لله ولرسوله وللمؤمنين ؟

— علي الطنطاوي

المجتمع الذي يعيش بروح الجهاد، و يستعد له لا يمكن أن ينقسم على نفسه، لا يمكن أن تمزقه أحقاد طبقية أو انانيات فردية، فليس أقوى من وحدة الدم. هذا المجتمع، يستحيل على أي قوة داخلية أن تستبد به، هو أيضا، في عملية نمو حضارية دائمة، بسبب روح الجهاد التي تسيطر عليه و التي تحتم عليه أن يكون متفوقا حضاريا، بكل ما يعنيه التفوق الحضاري تكنولوجيا و اجتماعيا. هذا المجتمع المجاهد القوي، المتفوق، قد يخلق بين أفراده اغراء بالتوسع. فان القزة تغري دائما باستخدامها، و القدرة تخلق امكانية استغلالها. لذلك كان هذا التحديد القاطع لطبيعة الجهاد بانه ما كان إلا في سبيل الله و لأعلاء كلمته. فالمسلم يعلم ان القتال لأي هدف، الا لاعلاء كلمةالله، فهو قتال من أجل ما استهدفه، و ليس جهادا و لا يثاب المسلم عليه ثواب المجاهدين

— محمد الغزالي
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق