موضوعات تعبير

موضوع تعبير عن الأم قصير بالعناصر

عناصر موضوع تعبير عن الأم:

  • مقدمة موضوع تعبير عن الأم.
  • دور الأم في حياة الأبناء.
  • واجب الأبناء تجاه الأم.
  • مكانه الأم في الإسلام.
  • دور الدولة تجاه الأم.
  • خاتمة موضوع تعبير عن الأم.

مقدمة موضوع تعبير عن الأم:

كلمة الأم لها سر عظيم وهي أسمى كلمه في الوجود ولا نستطيع وصفها فتتساقط الحروف بمجرد أن يذكر اسمها وفضلها كبير جدًا، فهي مدرسه للعلم والتربية والعطاء والقيم وهي التي تسهر بجوار أبنائها إذا مرضوا وهي التي تعاقب من يخطئ فهدف الأم الأساسي من عقاب أبنائها أن يتعلموا الصواب وأن يكونوا ذو خلق عالية.

الأم هي أول خطوات النجاح بالنسبة لنا، فهي الأساس الذي على اساسه تبنى احلامنا وهي التي تدعمنا دائمًا للوصول إلى ما نسعى إليه، كما أنها هي التي تتحمل الطفل في رحمها تسعة أشهر، وهي التي تتحمل ألم الولادة، كل هذه الأمور تجعل الأم هي رقم واحد في حياة كل فرد منا.

دور الأم في حياة الأبناء:

دور الأم في الحياة كبير جدًا وأساسي، ويجب على الأبناء احترمها والرفع من شأنها، فإن الأم تعتبر هي عمود المنزل، وكلمة الأم تشمل الكثير من معاني والحب والطيبة والحنان، ومهما حاولت أن أصفها فستعجز الكلمات أمام وصفها، فالأم هي منبع الحب والحنان، وللأم دور كبير في وجودنا في هذه الحياة فهي التي حملتنا في بطنها تسعه أشهر، وسهرت ليالي لكى تشعرنا بالأمان وبذلت كل ما في وسعها حتى تربينا التربية الحسنة والصالحة.

واجب الأبناء تجاه الأم:

وكما إن للأم واجبات تجاه أبنائها فكذلك لها حقوق على الابناء، فالأبناء يجب عليهم تقدير تعب الأم في تربيتهم ولا يخزلوها أبداً ودائماً عليهم أن يتذكروا كم هي تعبت وسهرت وتألمت ولم تشتكى في يوم، فعليهم طاعتها وإسعادها وإرضاءها وأيضًا من واجبنا معاملتها بالرحمة وبرها وإسعادها، وأن يستمع الأبناء إلى كل ما تقوله الأم، وعدم رفع الصوت عليها.

مكانة الأم في الإسلام:

الام هي البدر الذى ينير عتمه الأطفال، ولقد جاء فضل الأم في القرآن الكريم وفي كتاب الله عز وجل، ولقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “الجنة تحت أقدام الأمهات” فعن أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: سألت النبي: أي العمل أحب إلى الله تعالى؟ قال: ((الصلاة على وقتها))، قلت: ثم أي؟ قال: ((بر الوالدين ))، قلت: ثم أي؟ قال: (( الجهاد في سبيل الله )).

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله: (( لا يجزي ولدٌ والداً، إلا أن يجده مملوكاً فيشتريه فيُعتقه )) عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أن النبي قال: (( رضى الرب في رضى الوالد، وسخط الرب في سخط الوالد )).

الام لها مكانه كبيرة وعظيمه في الاسلام ، فالإسلام لم ينسى اعطائها جميع حقوقها وايضا حقها الشرعي في المكانة الرفيعة، والله سبحانه وتعالى أكد ذلك في كتبه السماوية، وسيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام.

دور الدولة تجاه الأم:

ومن دور الدولة تجاه الأم أن جعلت من يوم 21مارس من كل عام عيداً للأم فتكرمها والأبناء يأتون بالهدايا والعبارات الجميلة كتعبير عن حبهم واهتمامهم بأمهاتهم، ويعتبر هذا أقل تكريم من الدولة على دور الأم العظيم، فإنها هي التي تربي الأجيال وترتقي بهم حتى يتمكنوا من الارتقاء بالمجتمع.

خاتمة موضوع تعبير عن الأم:

وفي ختام هذا الموضوع أتمنى من الله أن أكون قد وفيت في الحديث عنه، فالأم هي أجمل شيء في الوجود فهي نعمة من الله لا تقدر بثمن فهي منبع للحنان والعطاء بدون مقابل، مهما تحدثنا عنها لا نستطيع أن نوفيها بما تحستحق.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق