ادوية علاجية

أقراص ستريم Sutrim مضاد حيوي للبكتريا

أقراص ستريم Sutrim تعد من الأقراص التي تستخدم من أجل التخلص من العديد من أنواع البكتيريا، كما أنه يعد من الأدوية التي اثبتت فاعلية في علاج الحالات التي تعاني من التهاب الأذن الوسطى الناتج عن الإصابة بنوع من البكتيريا، كما أنه يستخدم من أجل العمل على وقف نشاط البكتيريا بفاعلية وأمان.

التركيب الكيمائي للدواء:

يحتوي كل قرص من أقراص ستريم على المكونات الآتية:

  • سلفاميثوكسازول بمقدار 400 جم.
  • تراي ميشوبريم بمقدار 80 جم.

أما بالنسبة للدواء المعلق من ستريم فيحتوي على:

  • مادة سلفاميثوكسازول بمقدار 200 مجم، ومادة تراي ميتوبريم بمقدار 40 مجم.

الصفات الدوائية لأقراص ومعلق دواء ستريم:

يعد ستريم من أشهر المركبات التي يتم تناولها من أجل وقف نشاط البكتيريا، حيث أنه يحتوي على مادة سلفاميثوكسازول والتي تعمل على تثبيط عمل البكتيريا، كما أنه يعمل على التخلص من البروتينات والتي تعد ضرورية من أجل نشاط البكتريا، كما أنه يقوم بالتخلص من جميع أنواع البكتيريا التي تصيب المسالك البولية باستثناء ميكروب سودوموناس ايروجينوزا.

دواعي استخدام أقراص ومعلق ستريم:

يتم وصف هذا الدواء في عدد من الحالات المرضية وهذه الحالات هي:

  1. يستخدم من أجل التخلص من عدوى المسالك البولية الناتجة عن أي نوع من أنواع البكتيريا غير الميكروبية.
  2. يستخدم من أجل علاج الحالات التي تعاني من التهاب حاد ومزمن في الشعب الهوائية في الأشخاص البالغين، ولكن الناتج عن الإصابة بأي من السلالات الحساسة من ستستربتوكوس نيمونيا أو اهيموفيليس انفلونزا.
  3. يستخدم من أجل التخلص من المغص والإسهال الذين يصيب الأشخاص عادة عن السفر.
  4. يستخدم من أجل علاج الحالات التي تعاني من الإصابة بالنزلات المعوية نتيجة للإصابة بالبكتيريا أو الميكروبات.
  5. اثبت دواء ستريم فاعلية كبيرة في العمل على التخلص من التهاب الأذن الوسطى والناتج عن الإصابة بأي من السلالات القابلة للاستجابة للعلاج.

موانع الاستعمال:

يوجد عدد من الحالات التي لا يجب أن تقوم بتناول دواء ستريم وهذه الحالات هي:

  1. لا يجب أن يتم استخدام هذا الدواء مع الأشخاص الذين يعانون من فرط حساسية ضد أي من المكونات الداخلة في هذا الدواء.
  2. لا يجب أن يتم استخدام هذا الدواء مع الأشخاص الذين يعانون من مرض الانيميا والناتج عن نقص الفولات.
  3. كذلك لا يجب أن يتم تناول هذا الدواء مع الأطفال الرضع تحت عمر الشهرين.

مدى أمان استخدام دواء ستريم اثناء فترة الحمل والرضاعة:

  • -قد يؤدي تناول هذا الدواء إلى مشاكل في الحمل حيث أنه يتعارض مع الفوليك الهام لبناء عظام الطفل، لذلك يجب أن يتم تناوله بحذر شديد وتحت إشراف الطبيب المعالج.
  • -هذا الدواء يمر عبر لبن الأم وقد يسبب مشاكل خطيرة للطفل، لذلك لا يجب أن يتم تناوله من قبل الأمهات المرضعات.

الجرعة المقررة وطريقة الاستخدام من دواء ستريم:

-الجرعة المقررة لعدوى المسالك البولية بالنسبة للأشخاص البالغين: عبارة عن قرصان من أقراص ستريم مرة كل 12 ساعة، أما في حالة المعلق يتم تناول ملعقة كبيرة مرة كل 12 ساعة.

أما بالنسبة للأطفال، ملعقة صغيرة مرتين في اليوم، لمدة 10 أيام أما في حالة الإصابة ببكتيريا الشيجيللوزيس يتم العلاج لمدة 5 أيام فقط.

الجرعة المقررة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى تتوقف الجرعة حسب كمية تصفية الكريتيانين في الدم، ولكن الجرعة التي ينصح بها:

في حال كون الكرياتين أعلى من 30 نستخدم الجرعة القياسية.

في حال كون الكرياتين من 15 إلى 30 يتم تناول نصف الجرعة المستعملة.

-في حال كون الكرياتين أقل من 15 لا ننصح بأن يتم تناول هذا الدواء.

الجرعة المقررة للأشخاص الذين يعانون من التهاب في الشعب الهوائية للأشخاص البالغين: عبارة عن قرصان مرة كل 12 ساعة، أو ملعقة كبيرة 20 مللي من المعلق مرة كل 12 ساعة، ولا يجب أن تتجاوز الجرعة عن 14 يوماً.

الجرعة المقررة للأشخاص الذين يعانون من الإسهال عند السفر عبارة عن: قرص مرة كل 12 ساعة، أو 20 ملل من المعلق مرتين في اليوم ولكن لا يجب أن تتجاوز الجرعة عن 5 أيام.

الأثار الجانبية المحتمل حدوثها جراء تناول أقراص ستريم:

هذا الدواء مثله مثل باقي الأدوية الأخرى قد ينتج عنه عدد من الاثار الجانبية وهذه الآثار الجانبية الشائعة:

  • -قد يؤدي تناول هذا الدواء إلى الإصابة باضطرابات شديدة في حركة الأمعاء.
  • -قد يؤدي تناول هذا الدواء إلى الإصابة بالغثيان الشديد مع القيء المستمر.
  • -قد يؤدي إلى نقصان وفقدان للشهية، وقد يؤدي إلى تقلصات في المعدة.
  • -قد ينتج بعض تفاعلات حساسية الجلد الشديدة.
  • -نادراً ما يحدث نقص في كرات الدم البيضاء أو عدم تكوين كرات الدم.

الأعراض الجانبية الخطيرة والتي يجب أن يتم وقف العلاج فيها:

قد يظهر أحد الأعراض الجانبية الخطيرة والتي تتطلب التوقف عن تناول هذا الدواء وهذه الأعراض الجانبية هي:

  1. إذا ظهر لديك أي من أعراض التحسس الخطيرة مثل طفح جلدي شديد مع حكة في الجلد، صعوبة شديدة في البلع أو التنفس، ورم في الوجه واللسان وكذلك صعوبة شديدة في التنميل.
  2. يجب عليك أن تتوقف عن تناول هذا العلاج إذا حدث ارتشاح في الرئة، وكذلك في حال التهاب القولون الغشائي الشديد والذي قد يؤدي إلى نزيف حاد من الممكن أن يؤدي إلى الوفاة، وتبدأ ظهور أعراضه بإصابة الشخص بحالة من الإسهال الشديد.
  3. يجب عليك أن تتناول هذا الدواء بحذر شديد في حال كنت تعاني من تلف في وظائف الكبد أو وظائف الكلى، حيث أنه قد يؤدي إلى تدهور وظائف الكبد والكلى.
  4. يجب عليك أن تقوم بالتوقف عن تناول العلاج إذا كنت تعاني من نقص في الفولات وخاصة مع الأشخاص من كبار السن أو المرضى الذين يعانون من تشنجات شديدة أو إذا كنت تعاني من سوء شديد في التغذية.
  5. يجب أن يتم تناول كمية كبيرة مع الماء اثناء تناول هذا الدواء حيث أنه قد يؤدي إلى تكوين حصوات في البول.
  6. يجب عليك أن تتوقف عن تناول هذا العلاج في حال حدوث مشاكل في الدم أو نزيف شديد.

مدى تفاعل دواء ستريم مع الأدوية الأخرى:

اثبتت التجارب أن هذا الدواء يتفاعل مع عدد من الأدوية الأخرى وهذه الأدوية هي:

  • قد يؤدي تناول هذا الدواء مع الأدوية التي يتم تناولها من أجل إدرار البول إلى حدوث نقص في الصفائح الدموية.
  • قد يؤدي تناول هذا العلاج إلى تعارض مع الأدوية التي يتم استخدامها من أجل علاج خلل وظائف الكلى أو خلل شديد في وظائف الكبد.
  • قد يؤدي تناول هذا الدواء إلى تعارض شديد مع الأدوية التي تعمل على بروتين بلازما الدم.

طريقة حفظ وتخزين هذا الدواء:

يجب أن يتم حفظ الدواء بعيداً عن متناول الأطفال، ويجب أن يحفظ في درجة حرارة لا تزيد عن 25 درجة مئوية، ويجب أن يتم حفظ المعلق في الثلاجة.

يجب أن يتم استخدام الدواء خلال فترة الصلاحية المدون على العبوة الخارجية للعلاج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق